سياسة

الناطق باسم هيئة الحشد الشعبي يطلق عدة مواقف وأجرءات

محمد كاظم

 في لقائه مع قناة السومرية الفضائية ، تبنى النائب احمد الاسدي  الناطق الرسمي باسم هيئة الحشد الشعبي وأمين عام الحركة الاسلامية في العراق كتائب جند الامام مواقف عديدة في لقائه الذي اجرته معه قناة السومرية الفضائية  ؛ حيث عرض النائب الاسدي جملة من المواقف التي يجب اتخاذها من قبل الحكومة والبرلمان بعد اليوم الدامي الذي شهدته منطقة الكرادة مصرحا (انه لابد ان نقدم مجموعة من القرارات الأمنية الدقيقة والحازمة التي تعالج الوضع الامني وتقطع نزيف الدماء الذي يعاني منه ابناء شعبنا) وفي موقف اخر دعا اليه الناطق باسم هيئة الحشد الشعبي بان ( فاجعة الكرادة يجب ان لاتبقى للنواح والعزاء فقط بل يجب ان نقف عندها كما وقف العالم من احداث 11 سبتمبر باعتبارها حدثت دعا الى تكاتف الدول واتخاذها مواقف واجراءات حازمة ضد الارهاب ومموليهم ) كما صرح (بتعويض ذوي الضحايا واعادة تأهيل البنايات التي تضررت بفعل التفجير الارهابي وفتح شوارع المنطقة لارجاع الحياة اليها اذ انها تعد من المناطق الحيوية التي يرتادها الكثيرين للتبضع كونها مصدر ارزاق كثير للباعة من ابناء شعبنا ) وقد صرح ايضا بصفته عضو في البرلمان العراقي قائلا 🙁 من الواجب علينا كمؤسسة تشريعية اتخاذ اجراءات تشريعية هامة  سيما بعد معرفة القاتل والداعم في العمليات الارهابية التي حدثت على مدى السنوات الماضية فلابد من الحاجة الى تشريعات جديدة لأتخاذ الاجراءات التنفيذية بحقهم ) وقد نبه الاسدي: (الى استخدام الارهاب هويات حكومية وباجات رسمية ممايسهل عملية تنقله من مكان لآخر دون ان يتهم جهة معينة ) وأخيرا عرج الاسدي على ذكر الاستعراض الذي حدث اليوم في بغداد قائلا: ( ان الاستعراض العسكري قد اقيم احتفاءا بالانتصارات الكبيرة التي حققها ابطال الجيش والحشد الشعبي ضد الارهاب ) ؛ وفي ذكرى تأسيس الجمهورية العراقية كنظام جمهوري بعد الاطاحة بالنظام الملكي ذكر الاسدي ( علينا ومن خلال هذه العملية الديمقراطية في الحكم ان يكون العراق عصي على الدكتاتورية كما هو عصي بوجه الارهاب)  مطمئنا ابناء شعبنا بالوقوف بوجه الارهاب حتى النصر واستقرار العراق وتحرير اراضيه.

Hits: 0

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى