منوعات

فتا ة تعيش في وعاء بلاستيك وأهل القرية يعتقدون أنها جنّية

Nbs  نيوز/ متابعة
ولدت فتاة في سن المراهقة بدون أطراف ما جعلها تعيش حياتها في وعاء بلاستيكي.« رحمة هارونا» فتاة مبهجة وسعيدة على الرغم من إصابتها بحالة نادرة أوقفت نمو ذراعيها وساقيها بشكل طبيعي، وتركتها مشوهة وتعاني من ألم مستمر. ولدت رحمة البالغة من العمر 19 عاما في نيجيريا، وكانت تتمتع بصحة جيدة لكن عندما وصلت لعمر ستة أشهر توقف نموها بشكل مفاجئ، حيث حاولت عائلتها بذل قصارى جهدها لتوفير حياة ملائمة لها وبدءوا ينقلوها من مكان لآخر في القرية داخل وعاء بلاستيكي. حيرت حالة رحمة النادرة الأطباء، في حين وجد بعض من سكان قريتها أنها «جنيه».

Hits: 0

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى