أمن

الحشد الشعبي: لن نسمح لأحد بان يمس وحدة التراب العراقي 

NBSنيوز 

 شدد الناطق الرسمي باسم هيئة الحشد الشعبي، أحمد الأسدي،  أن الحشد صمام امان لوحدة العراق والمدافع عنها ولن يسمح لأحد ان يمس وحدة التراب العراقي، مشيرا إلى أن الحشد دافع عن اربيل.
ونقل موقع الحشد عن الاسدي قوله خلال الفعالية التي أقامتها لجنة تخليد مجزرة سبايكر في هيئة الحشد بجنيف، إن "داعش هو عدو الانسان والانسانية، وجاءت هذه العصابات لتمزيق وحدة الصف العراقي، وقامت بجرائم بشعة بحق الانسانية"، مشيرا إلى أن "مجرزة سبايكر تعد واحدة من اقسى الجرائم التي ارتكبت بحق الشعب العراقي".
وأضاف الاسدي ان "الحشد الشعبي والقوات الامنية تصدوا لهذه العصابات ونجحوا في تحقيق انتصارات اشاد بها العالم قبل العراقيين"، مؤكدا انه "واهم من يظن ان العراق ممكن ان يقسم مع وجود الحشد الشعبي، فالحشد صمام امان لوحدة العراق والمدافع عنها ولن نسمح لأحد ان يمس وحدة التراب العراقي".
وبشأن قضية الاستفتاء، أكد الأسدي، ان "الحشد الشعبي دافع عن اربيل وحمى جميع الأقليات وحرر مناطقهم"، معربا عن رفضه واستنكاره لـالاستفتاء واصفا اياه بغير القانوني و والشرعي، مؤكدا على عدم السماح لأحد بتهديد وحدة تراب الوطن".
واوضح، أن "الحشد منظومة امنية نظامية تنضوي تحت سيادة الحكومة المركزية في بغداد، وجميع افعاله تخضع الى رقابة صارمة واصدر عدة عقوبات بحق المخالفين من منتسبيه بعد صدور اوامر من خلال قاضي التحقيق الخاص بالحشد الشعبي".
جدير بالذكر ان عددا من قادة الحشد الشعبي، قد عبروا في اكثر من مناسبة عن رفضهم لاستفتاء كردستان، مشددين على اهمية فرض عقوبات على اقليم كردستان

Hits: 0

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى