دولي

قائد الثورة الاسلامية يستقبل الرئيس التركي في طهران

NBS نيوز 
استقبل قائد الثورة الاسلامية السيد علي خامنئي الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أمس الاربعاء، وذلك قبيل إنهاء زيارته الرسمية إلى طهران.
وبحسب وكالة إرنا الرسمية في إيران، فإنّ لقاء أردوغان والسيد خامنئي استمر لمدة ساعة و10 دقائق، تناولا خلاله العلاقات الثنائية وآخر المستجدات الحاصلة في منطقة الشرق الأوسط.
وأوضحت الوكالة في بيان نقلته عن المكتب الإعلامي لخامنئي، أنّ الأخير أبلغ أردوغان بأنّ الاستفتاء الباطل الذي أجرته إدارة اقليم شمال العراق، يعتبر تهديداً خطيراً لمستقبل المنطقة، وأنّ على تركيا وإيران والحكومة المركزية في بغداد، الإقدام على خطوات جادة تجاهه.
وأكّد السيد خامنئي أنّ الاستفتاء الباطل سيكون له آثاراً سلبية كبيرة على دول الجوار، داعياً في هذا السياق تركيا وإيران إلى التعاون الوثيق لمنع حدوث ما هو أبعد من الاستفتاء.
وتابع خامنئي قائلاً: "إنّ نظرة الولايات المتحدة الأمريكية والدول الأوروبية على الاستفتاء الباطل الذي جرى في اقليم شمال العراق، تختلف تماماً عن نظرة تركيا وإيران له، واشنطن كانت وما زالت تعد الخطط والمؤامرات ضدّ إيران وتركيا، ولهذا يجب عدم الثقة بالولايات المتحدة الأمريكية والدول الأوروبية أبداً".
وخاطب السيد خامنئي الرئيس أردوغان قائلاً: "كما قلتم فإنّ الأحداث الأخيرة التي شهدتها المنطقة في الأونة الأخيرة، لا تخدم مصالح أحد سوى إسرائيل والولايات المتحدة الأمريكية، فالولايات المتحدة تتعمد خلق مشاكل جديدة في المنطقة، كي تُشغل تركيا وإيران عن قضايا المنطقة الأساسية".
وأكّد خامنئي أنّ حكومة نتنياهو والقوى الأجنبية المتواجدة في منطقة الشرق الأوسط، تسعيان حالياً لإنشاء دولة إسرائيل الجديدة، وترغبان من خلال هذه الدولة، إثارة المزيد من الأحقاد والحروب.
وفي ختام اللقاء دعا السيد خامنئي تركيا وإيران إلى الاستعداد لمواجهة كل جديد في منطقة الشرق الأوسط، وحضّ على عدم السماح للقوى الأجنبية بتغيير خارطة الدول أو المساس بوحدة الأراضي العراقية والسورية.
وعقب لقائه مع خامنئي، غادر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان والوفد المرافق له، العاصمة الإيرانية طهران مساء أمس الأربعاء، عقب إجراء محادثات مع نظيره حسن روحاني، ومرشد الثورة الإيرانية علي خامنئي.
ورافق أردوغان في زيارته وزراء الخارجية مولود جاويش أوغلو، والاقتصاد نهاد زيبكجي، والطاقة والموارد الطبيعية براءت ألبيراق، والتجارة والجمارك بولنت توفنكجي، والداخلية سليمان صويلو، والثقافة والسياحة نعمان قورتولموش، إضافة إلى نائب رئيس حزب العدالة والتنمية مهدي أكر.

Hits: 1

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى