دولي

تقرير تركي يكشف ان الاستفتاء يؤسس لدولة اسرائيل الكبرى

 NBSنيوز

 نشر موقع خبر 7 التركي تقريرا، كشف فيه عن الهدف الخفي للاستفتاء في إقليم شمال العراق، والمتمثل في الاستيلاء على نفط محافظة كركوك، وتهيئة الأرضية المناسبة لـ إسرائيل الكبرى”، على عكس المتصور بأنه استفتاء منحصر لما يسمى باستقلال الإقليم.
وأوضح التقرير أن “رئيس إقليم شمال العراق مسعود بارزاني، يهدف إلى الاستيلاء على نفط كركوك ذات الغالبية التركمانية، من خلال ضمها للاستفتاء الباطل، عقب تغيير تركيبتها الديموغرافية”.
وأضاف أنه “بينما يطبق بارزاني خطته، يأتي دور تنظيم “ب ي د” الفرع السوري لمنظمة “بي كا كا” ، وأداة الولايات المتحدة وإسرائيل في سوريا، في مساعيه للاستيلاء على نفط محافظة دير الزور، وعلى طول الشريط الحدودي بين سوريا والعراق، هادفاً إلى حماية خط أنابيب نفط قديم يعود إلى 83 عاما”.

 ولفت إلى أن “الخطة الشاملة تهدف إلى مد خط أنابيب النفط من كركوك إلى ميناء حيفا في البحر المتوسط في إسرائيل مرورا من الأراضي السورية”، مبينا أنه “من عام 1934 إلى عام 1948 ظل خط أنابيب كركوك يضخ النفط إلى ميناء حيفا في الأراضي الفلسطينية، مرورا بالأراضي السورية من الجنوب وبالتحديد من منطقة التنف، غير أن المشروع توقف عام 1948 عندما نشبت الحروب العربية الإسرائيلية”.
وأشار الموقع التركي، إلى أن “بارزاني يهدف إلى السيطرة على نفط كركوك وسوريا بمفرده، وذلك بجهود إسرائيل الرامية إلى ضم الموصل وكركوك إلى ما يسمى بدولة “كردستان الكبرى”، والهدف الرئيسي من وراءه تأسيس إسرائيل الكبرى”، مشيرا إلى أن “إسرائيل تسعى إلى تفعيل أنشطتها في المنطقة من أجل تنفيذ مشروع نقل نفط العراق وسوريا إلى ميناء حيفا”.
وبحسب التقرير فإن “عمليات التهجير القسري وتغيير التركيبة الديموغرافية في شمال العراق وسوريا، يساهم إلى حد كبير في نيل إسرائيل ما ترغب في تحقيقه، الأمر الذي يقوم به تنظيم “ب ي د” خدمة لمصالح اسرائيل

Hits: 1

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى