دولي

صحيفة بريطانية: معقل داعش بالرقة انتهى تقريبا

NBSنيوز
نشرت صحيفة التايمز البريطانية في عددها الصادر، اليوم الاثنين، تقريرا لمراسلها ريتشارد فورد حول "جهادي متحصن في الرقة كان محاميا في بريطانيا"، لافتة الى أن معقل "داعش" الرقة محي تقريبا والجثث أسمنت الكلاب والقطط الضالة.
وينقل فورد عن المحامي الذي يقاتل في صفوف تنظيم "داعش"، قوله إن "طائرات التحالف محت تقريبا معقل التنظيم في الرقة".
وأضاف، أن "المحامي الذي يطلق على نفسه أسم آدم البريطاني كان ميسور الحال في بريطانيا ويقود سيارة بورش".
وأكد "آدم البريطاني" في مقابلة أجريت معه، أن "الكلاب الضالة والقطط زاد وزنها بصورة ملحوظة لأنها يقتات على أجساد القتلى المنتشرين في شوارع الرقة".
وأعطى "آدم البريطاني" بعض المواصفات التي تكشف شخصيته الحقيقية، وتبين أنه ياسر إقبال من مدينة برمنغهام، وهو محام متزوج، وقد ناجحا في مسيرته المهنية قبل الانتقال للعيش في سوريا.
وقال البريطاني في تسجيل صوتي له أنه "لم يكن فاشلا في حياته، كان لدي سيارة بورش، وكنت ناجحا في حياتي، وكنت أتطلع لشراء فيلا وفيراري".
وأردف كاتب التقرير أن بعد ممارسة مهنة المحاماة، تخصص إقبال في قضايا الهجرة، وأدار الكثير من الشركت المتخصصة بقوانين الهجرة.
وأشار إلى أن "السبب الذي دفعه لترك الحياة الناجحة التي كان يعيشها غير معروفا".
وأكد إقبال خلال المقابلة أن "شوارع الرقة مليئة بالجثث"، مضيفا أن "الخوف يمنع الناس من انتشالها ودفنها خوفا من أن يستهدفوا بصاروخ أو قنبلة".

Hits: 0

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى