أمن

الأسدي :  البرزاني اصبح بموقف محرج بعد تقدم قواتنا الاتحادية واستعادتها كركوك 

NBS نيوز 
اكد الناطق الرسمي باسم هيئة الحشد الشعبي النائب احمد الاسدي اليوم السبت 20/10/2017، أن قوات البكا كا التابعة لحزب العمال هربت من امام القوات العراقية بعد دخولها الى محافظة كركوك.
واضاف الاسدي في حديث متلفز لـ"قناة العراقية الفضائية": ان مسعود البرزاني اصبح بموقف محرج بعد تقدم قطعات الحكومة الاتحادية في كركوك واستعادتها، مبينا أن القوات العراقية تقدمت لاعادة الانتشار فتعرضت لها قوات البيشمركة.
وتابع:  قطعاتنا العسكرية تتمتع بمستوى عال من ضبط النفس، مؤكدا أن تقدم قواتنا لم يكن باتفاق مبرم، ولا توجد اي صفقة في تقدم قواتنا وانما توجد حوارات.
وأوضح: عند دخول قواتنا الامنية كانت قوات البيشمركة في موضع اندفاعي وليس في موضع انسحاب، مبينا: أنه عندما يصف البرزاني انسحاب البيشمركة من كركوك بالخيانة فعليه ان يجيب عن انسحاب قواته من سنجار وسهل نينوى هل هي هزيمة أم خيانة؟.
وأكد الاسدي، أن قوات البرزاني ارادوا ان تكون في "تون كوبري" فوضى وانتشار لعصابات داعش فيها، لكن القوات الحكومية اعادت فرض الامن فيها.
وختم الاسدي قوله: ان الجماعات التي احرقت المنازل وهجرت المواطنين كانوا من تنظيمات البارتي ويتحركون باسم الحشد الشعبي والجيش العراقي.

Hits: 0

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى