سياسة

الكشف عن خلافات “كبيرة” داخل بيت البارزاني

NBS نيوز
كشف مصدر كردي مطلع، الأربعاء، عن وجود خلافات كبيرة داخل عائلة البارزاني، فيما أشار إلى أن هذه الخلافات من الممكن أن تؤدي إلى تقديم رئيس اقليم كردستان المنتهية ولايته مسعود البارزاني، استقالته وإعتزاله العمل السياسي.
وقال المصدر، إن "عائلة البارزاني والتي ينتمي إليها رئيس اقليم كردستان مسعود البارزاني، تشهد وجود خلافات كبيرة داخلها"، مؤكداً أن "هذه الخلافات ليست بجديدة وخاصة بين صهر رئيس الاقليم رئيس حكومة كردستان نيجرفان بارزاني، وبين نجل الرئيس رئيس مجلس أمن الاقليم مسرور البارزاني".
واضاف المصدر، الذي اشترط عدم الكشف عن نفسه أن "نيجرفان البارزاني، كان يعارض إجراء الاستفتاء ويريد التفاهم والتقارب مع بغداد، لكن اطرافا اخرى داخل عائلة البارزاني وخاصة نجل رئيس الإقليم مسرور البارزاني، كانوا يصرون على اجراء الاستفتاء في موعده"، مشيراً إلى أن "نيجرفان البارزاني يرى ضرورة ارسال وفد الى بغداد والبدء بمرحلة حوار حقيقية، لعدم خسارة الاقليم مزيداً من مكتسباته وخاصة بعد الزيارة الاخيرة التي قام بها وزير الخارجية الاميركي تيلرسون، وعدم شمول أربيل بجولته".
وبين أن "رئيس اقليم كردستان مسعود البارزاني، أبدى امتعاضه من نجله مسرور لفشله بإعطاء رؤية واضحة حول الاستفتاء، لأنه كان مكلفاً بإدارة عملية ايصال وجهة نظر الاقليم الى واشنطن والدول الكبرى بما يتعلق بقضية الاستفتاء"، لافتاً إلى أن "هذه الخلافات قد تؤدي الى ان يقدم رئيس اقليم كردستان استقالته واعتزاله العمل السياسي، خاصة بعد تزايد الضغوط الداخلية في كردستان من صعود تيارات وأحزاب تطالب بحكومة انقاذ وطني".
هذا وتناقلت بعض وسائل الإعلام أخبار عن تقديم رئيس اقليم كردستان المنتهية ولايته مسعود البارزاني، استقالته خلال الأيام القادمة بسبب تداعيات استفتاء الانفصال والأزمة التي يعيشها الإقليم.

Hits: 1

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى