سياسة

الوطنية: نسعى للخروج بصيغة توافقية لقانون العفو العام

Nbs  نيوز
رأى رئيس الكتلة النيابية لائتلاف الوطنية النائب كاظم الشمري ، اليوم السبت، ان فشل مجلس النواب بتمرير قانون العفو العام بجلسته السابقة كان نتيجة للابتزاز السياسي الذي مارسته بعض الاطراف السياسية، لافتا الى عزمهم بالتعاون مع قادة الكتل السياسية واللجنة القانونية النيابية للخروج بصيغة توافقية حول القانون لضمان تمريره بجلسة الثلاثاء المقبل دون تفريغه من محتواه واهدافه الاساسية.
وقال الشمري في بيان صحفي ،ان "قانون العفو العام يعتبر من قوانين الاتفاق السياسي ومضى عليه اكثر من عام ونصف منذ ان ارسلته الحكومة وله اهمية كبيرة في المصالحة الوطنية".
 واضاف ان "اللجنة القانونية النيابية بذلت جهود كبيرة لانضاج القانون والخروج بصيغة متلائمة مع الدستور والمصالح الوطنية ومن الممكن اعتباره انضج قوانين العفو التي صدرت طيلة الفترة الماضية كونه اغلق اغلب الثغرات التي تسمح بخروج من تلطخت ايديهم بدماء العراقين وبنفس الوقت يسهم بشمول اكبر عدد ممكن من الاشخاص الذين من الممكن اعادة دمجهم بالمجتمع".
 واوضح ان "بعض الاطراف السياسية عمدت بشكل مقصود على اضافة وحذف فقرات من القانون ودون العودة للشركاء السياسيين ، بطريقة غريبة وتخرج عن كل مفاهيم العمل السياسي وتندرج ضمن الابتزاز ومحاولة فرض الرأي على حساب الاخرين".
 واكد الشمري اننا "سنحاول وبالتعاون مع اللجنة القانونية وباقي القادة السياسيين العمل على ايجاد صيغة واضحة وتوافقية من القانون خلال هذه الايام لضمان تمريره بجلسة الثلاثاء المقبل دون تفريغه من محتواه واهدافه الاساسية".

Hits: 0

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى