دولي

خطيب جمعة طهران: يندد بإسقاط الجنسية البحرينية عن آية الله عيسى قاسم

NBS  نيوز / متابعة

ندد خطيب جمعة طهران المؤقت حجة الاسلام الشيخ كاظم صديقي باسقاط السلطات البحرينية الجنسية عن عالم الدين آية الله الشيخ عيسى قاسم.

وقال: "ان آل خليفة وآل سعود سيلقون مصيرا مماثلا لمصير شاه ايران بسبب اتباعهم منهج الظلم والقمع بحق الشعب البحريني".

واضاف: "اننا ندين ونستنكر بشدة خطوة اسقاطكم للجنسية البحرينية عن الشيخ عيسى قاسم ونعتبر هذه الخطوة جائرة وظالمة، ونقول لكم ان هكذا خطوات تشبه نفس ما اتبعة نظام الشاه المقبور في ايران على مدى 15 عاما منذ اندلاع الانتفاضة الشعبية الاسلامية في ايران وحتى انتصار الثورة الاسلامية".

واوضح انها "خطوات قمع ممنهج كقتل المعارضين وزجهم في السجون وممارسة التعذيب بحقهم، لكن في المحصلة انهار نظامه وفر عن البلاد وانه على ما يبدو ينتظركم انتم آل خليفة وآل سعود نفس المصير".

واعتبر الشيخ صديقي ان خطوة اسقاط الجنسية عن الشيخ عيسى قاسم تظهر مدى ضعف السلطة البحرينية أمام الحراك الشعبي وقوى المعارضة وفقدان النظام السياسي الحاكم للشرعية.

وتابع خطيب جمعة طهران المؤقت: "بدلا من ان يخدم النظام البحريني شعبه، عمد على خيانة هذا الشعب عبر هذه الخطوات القمعية غير الشرعية والمرفوضة داخليا ودوليا".

وأشار الشيخ صديقي الى ان كل ما يجري في البحرين من قمع وظلم بحق شعب هذا البلد من قبل النظام الحاكم وأسرة آل خليفة يتم امام اعين العالم الغربي والولايات المتحدة.

واكد "ان الصمت الغربي والاميركي متواصل منذ اكثر من 5 اعوام تجاه القمع في البحرين من استهداف المحتجين بالرصاص الحي واعتقال وسجن المعارضين وتشديد احكام السجن بحق الشيخ علي سلمان، كما واصل ما يسمى بالعالم الحر والراعي للديمقراطية صمته تجاه اسقاط الجنسية عن المرجع الديني الشيخ عيسى قاسم".

وحول تراجع الامين العام للامم المتحدة عن ادراج اسم السعودية من قائمة الدول والجماعات المنتهكة لحقوق الاطفال بما فيهم الطفل اليمني، قال صديقي: ان "هذا التراجع جلب العار والخزي للقائمين والمسؤولين في الامم المتحدة وان تراجعهم هذا جاء نتيجة للاغراءات المالية والخنوع للذل والهوان".

 

Hits: 0

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى