محلي

وزارة التجارة تؤكد بأن الازمة المالية وضعف التخصيص عائق في ايصال المواد الغذائية

NBS نيوز 

اعلنت وزارة التجارة ان الازمة المالية التي تشهدها البلاد كانت سبب رئيسي في تخفيض الاموال المخصصة في التعاقد وتجهيز المفردات الغذائية الى اقل من نسبة النصف عن الاعوام السابقة الامر الذي سبب ارباكا لجهود الوزارة في تامين المفردات الغذائية بشكل منتظم .
وقالت الوزارة في بيان لها وزعه مكتبها الاعلامي بان قلة التخصيص وتطبيق آليات التعاقد الحكومية والتاخر في وصول المبالغ كانت اسبابا رئيسية في تاخر وصول المفردات خلال هذا العام فضلا عن فشل بعض المناقصات لاسباب تتعلق بالشركات التي تتعاقد مع الوزارة.
واشار بيان الوزارة بان جهودا كبيرة تبذل الان لتوقيع عقود سريعة من خلال نظام المناقصات لتوفير المفردات الغذائية الى المواطنين عبر عقود مباشرة مع معامل عراقية لتوفير مادة السكر ومن شركات في دول الجوار لتوفير الزيت فضلا عن مناقصات لتوفير الرز والحنطة من مناشئ عالمية جيدة.
وافاد البيان بان الوزير سلمان الجميلي حاول من خلال جهود يومية توقيع عقود من خلال لجنة التعاقد المركزية لحل الاشكالات التي كانت سببا رئيسا في عدم توقيع العقود والاسراع في ايصال المواد الى المخازن وفي عموم المحافظات.
يذكر ان الحكومة العراقية الغت جميع الاستثناءات الممنوحة لوزارة التجارة في آليات التعاقد ضمن خطة الاصلاحات التي اعلنها  رئيس الحكومة الدكتور حيدر العبادي.

Hits: 0

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى